بيان‭ #‬‍العلماء‭_‬مع‭_‬المرأة

بسم‭ ‬الله‭ ‬الرحمن‭ ‬الرحيم

في‭ ‬27‭ ‬سبتمبر‭ ‬2017،‭ ‬قامت‭ ‬مجموعة‭ ‬من‭ ‬القيادات‭ ‬الدينية‭ ‬والمجتمعية‭ ‬والخبراء‭ ‬القانونيين‭ ‬وصانعي‭ ‬السياسات،‭ ‬ومنظمات‭ ‬المجتمع‭ ‬المدني‭ ‬والقيادات‭ ‬الشبابية‭ ‬من‭ #‬‍العلماء‭_‬مع‭_‬المرأة‭ ‬في‭ ‬عقد‭ ‬مشاورات‭ ‬مغلقة‭ ‬في‭ ‬كوالالمبور‭ ‬وخلصوا‭ ‬إلى‭ ‬بيان‭ ‬ريادي‭ ‬مشترك‭ ‬من‭ ‬اجل‭ ‬بناء‭ ‬تحالف‭ ‬قوي‭ ‬بين‭ #‬‍العلماء‭_‬مع‭_‬المرأة،‭ ‬لفضح‭ ‬الاغتصاب‭ ‬الزوجي‭ ‬على‭ ‬المستويين‭ ‬المجتمعي‭ ‬والنظامي،‭ ‬وتشجيع‭ ‬الحوار‭ ‬بين‭ ‬أصحاب‭ ‬المصلحة‭ ‬المتعددين‭ ‬بشأن‭ ‬حقوق‭ ‬المرأة،‭ ‬والمساواة‭ ‬بين‭ ‬الجنسين،‭ ‬وتمكين‭ ‬المرأة‭.‬

وأكد‭ ‬المشاركون‭ ‬التزامهم‭ ‬بما‭ ‬يلي‭:‬

ملاحظة‭ ‬ومعالجة‭ ‬الآثار‭ ‬الخطيرة‭ ‬لتزايد‭ ‬التطرف‭ ‬على‭ ‬حقوق‭ ‬المرأة‭ ‬،‭ ‬بما‭ ‬في‭ ‬ذلك‭ ‬الزواج‭ ‬الإجباري‭  ‬والحرمان‭ ‬من‭ ‬التعليم‭ ‬والمشاركة‭ ‬في‭ ‬الحياة‭ ‬العامة‭ ‬والعنف‭ ‬الجنسي‭ ‬والجنساني‭. ‬

دعم‭ ‬وتمكين‭ ‬حقوق‭ ‬المرأة،‭ ‬والمساواة‭ ‬بين‭ ‬الجنسين،‭ ‬وتمكين‭ ‬المرأة‭ ‬في‭ ‬ماليزيا‭ ‬بما‭ ‬يتماشى‭ ‬مع‭ ‬المعايير‭ ‬الدولية‭.‬

نعتقد‭ ‬أن‭ ‬الإسلام‭ ‬يكرم‭ ‬المرأة‭ ‬ويعطي‭ ‬حقوقها‭ ‬ويحميها‭ ‬من‭ ‬الظلم‭  ‬والقوانين‭ ‬الجائرة‭ ‬والتمييز،‭ ‬والتفسيرات‭ ‬الدينية‭ ‬المتحيزة‭ ‬ضد‭ ‬المرأة‭.‬

دعوة‭ ‬السياسيين‭ ‬وصناع‭ ‬القرار‭ ‬في‭ ‬مراجعة‭ ‬القسم‭ ‬375‭ ‬من‭ ‬قانون‭ ‬العقوبات‭ ‬و‭ / ‬أو‭ ‬تعديل‭ ‬أي‭ ‬تشريع‭ ‬قائم‭ ‬للاعتراف‭ ‬بالاغتصاب‭ ‬الزوجي‭ ‬كجريمة،‭ ‬وذلك‭ ‬لدعم‭ ‬وصول‭ ‬المرأة‭ ‬الفعلي‭ ‬وعلى‭ ‬قدم‭ ‬المساواة‭ ‬أمام‭ ‬العدالة‭. ‬

تبني‭ ‬النهج‭ ‬الدينية‭ ‬والثقافية‭ ‬أو‭ ‬التفسيرات‭ ‬التي‭ ‬تعارض‭ ‬العنف‭ ‬ضد‭ ‬المرأة‭ ‬والتى‭ ‬تحتوي‭ ‬المواقف‭ ‬الإيجابية‭ ‬تجاه‭ ‬المرأة،‭ ‬ولا‭ ‬سيما‭ ‬في‭ ‬الزواج‭.‬

دعوة‭ ‬الحكومة‭ ‬الماليزية‭ ‬إلى‭ ‬تنفيذ‭ ‬التزامها‭ ‬بالهدف‭ ‬10‭ ‬من‭ ‬أهداف‭ ‬الأمم‭ ‬المتحدة‭ ‬للتنمية‭ ‬المستدامة‭ ‬بإلغاء‭ ‬القوانين‭ ‬والسياسات‭ ‬التمييزية‭ ‬القائمة‭ ‬ضد‭ ‬المرأة‭ ‬وتعزيز‭ ‬أفضل‭ ‬الممارسات‭ ‬ضد‭ ‬الاغتصاب‭ ‬في‭ ‬إطار‭ ‬الزواج‭.‬

دعوة‭ ‬رجال‭ ‬الدين‭ ‬وقادة‭ ‬المجتمعات‭ ‬المحلية‭ ‬لمواجهة‭ ‬ودحض‭ ‬جميع‭ ‬أشكال‭ ‬التعصب‭ ‬الديني،‭ ‬والتشويه‭ ‬والتنقيص،‭ ‬والتخلي‭ ‬عن‭ ‬كل‭ ‬ما‭ ‬يؤدي‭ ‬إلى‭ ‬تسليع‭ ‬المرأة‭ ‬في‭ ‬الزواج‭.‬

دعوة‭ ‬منظمات‭ ‬المجتمع‭ ‬المدني‭ ‬والباحثين‭ ‬إلى‭ ‬إنشاء‭ ‬حركة‭ ‬أوسع‭ ‬لحقوق‭ ‬المرأة،‭ ‬وخاصة‭ ‬في‭ ‬البلدان‭ ‬ذات‭ ‬الأغلبية‭ ‬المسلمة،‭ ‬لزيادة‭ ‬الوعي‭ ‬بهذه‭ ‬الحقوق،‭ ‬والعمل‭ ‬معا‭ ‬لضمان‭ ‬نجاح‭ ‬هذه‭ ‬الجهود‭.‬

وبموجب‭ ‬هذا‭ ‬البيان،‭ ‬اتفق‭ ‬تحالف‭ #‬‍العلماء‭_‬مع‭_‬المرأة‭ ‬أن‭ ‬هذا‭ ‬البيان‭ ‬سيستخدم‭ ‬لأغراض‭ ‬التعليم‭ ‬والدفاع‭ ‬من‭ ‬اجل‭ ‬منع‭ ‬التطرف‭ ‬وتعزيز‭ ‬حقوق‭ ‬المرأة‭.‬